دراسة – اللبن الزبادي مفيد لمرضى السكر

دراسة – اللبن الزبادي مفيد لمرضى السكر

 

تشير البحوث الجديدة المتعلقة بالوقاية من مرض السكري إلى أن تناول لبن الزبادي بشكل يومي يمكن أن يخفض من خطر تطور مرض السكري النوع الثاني.

 

“البيانات التي تم جمعها تبين أن استهلاك لبن الزبادي يمكن أن يكون له فائدة كبيرة في الحد من خطر الإصابة بمرض السكري “، حيث قال مؤلف الدراسة Dr. Frank Hu، الأستاذ في علم التغذية وعلم الأوبئة بكلية هارفارد للصحة العامة، في بوسطن.

” ان لبن الزبادي ليس له تأثير كبير، حوالي 18 في المئة في خفض معدل الخطورة”.

[ad id=”477″]

وتابع البرفسور فرانك قوله : “لبن الزبادي ليس له تأثير سحري لعلاج أو منع مرض السكري” وتابع القول :  “هذا هو بيت القصيد والرسالة التي نريد أن تصل إلى المستهلكين، أن علينا أن نولي اهتماما لنمط نظامنا الغذائي، وليس هناك بديل لنظام غذائي صحي شامل والحفاظ على وزن الجسم [صحي].”

هذه الدراسة التي نشرت على الانترنت في 24 نوفمبر تشرين الثاني 2014م في دورية الطب BMC والممولة من قبل المعاهد الوطنية الأميركية للصحة.


المريض بمرض السكري من النوع 2، لا ينتج جسده ما يكفي من الأنسولين أو أن خلايا الجسم تطور مقاومة ضد الأنسولين، وبالتالي ارتفاع في مستويات السكر في الدم.

 

نمط الحياة وعلاقته بمرض السكري

في هذه الدراسة، قام الدكتور فرانك وفريقه بجمع النتائج  لثلاث دراسات كبيرة, هذه الدراسات قامت على تتبع التاريخ الطبي وأسلوب ونمط الحياة والعادات للعاملين في مجال الصحة, حيث شملت الدراسة الأولى متابعة 51 ألف من الرجال العاملين في المجال الصحي, وأما الدراسة الثانية فقد قامت بمتابعة أكثر من 121 ألف ممرضة, والدراسة الثالثة شملت متابعة 117 ألف ممرضة.

أثناء الدراسة، كان هناك حوالي 15 ألف حالة من حالات داء السكري من النوع 2, وعندما تم النظر إلى مجموع مشتقات الألبان التي يتم تناولها من قبل هؤلاء المرضى, لم تحدث أي تأثيرات خطيره على المصابين بمرض السكري, ومع ذلك فعندما تم التركيز على لبن الزبادي، وجد أن حصة واحدة في اليوم تخفض نحو 17 في المئة من المخاطر.

 وأشارت الدراسات إلى أنه لا فرق بين أنواع اللبن الزبادي، ومحتوى الدهون.

 

لبن الزبادي يساعد على الحفاظ على وزن صحي

أشارت دراسات سابقة إلى أن لبن الزبادي جيد للحفاظ على وزن صحي للجسم وخفض مخاطر مرض السكري من النوع 2، لكن معظم الدراسات كانت صغيرة للغاية، وقال البروفسور فرانك من أجل ذلك قرر فريقه النظر في مجموعات أكبر من ذلك بكثير.

 

كيف يمكن أن يساعد اللبن الزبادي في خفض المخاطر

لم يعرف بعد, لكن هناك اعتقاد من قبل العديد من الخبراء أن السبب في ذلك يرجع إلى مادة البروبيوتيك (probiotics) الموجودة في الزبادي وهي (البكتيريا “المفيدة”) تغير البيئة المعوية بطريقة مفيدة، مما يساعد على تقليل الالتهاب وتحسين إنتاج الهرمونات الهامة للسيطرة على الشهية.

وأردف البرفسور فرانك قائلا : أن دراسة – اللبن الزبادي لمرضى السكر لا تكفي بل إن المزيد من الدارسات لا بد أن تجرى في هذا الجال, ومع ذلك فإن على ما يبدو أن من الضروري وضع لبن الزبادي في قائمة الغذاء الصحي.

وقال مارتن بنكس، وهو أستاذ مشارك في علم التغذية في جامعة تكساس للتكنولوجيا في لوبوك، أن الدراسات التي تهتم بالنظام الغذائي تقتصر بطبيعتها في قدرتها على قياس كمية الغذاء الصحيح.

 

المرجع :